الرئيسية / أهداف / ماذا قدمت الى هذا العالم (6)

ماذا قدمت الى هذا العالم (6)

من الاشياء الجيدة التي أعتز بها والتي أضفت من خلالها للكثيرين هي تربيتي للماعز الحلوب ودراستي المكثفة حول هذه التربية، والاجمل ليس التربية في حد ذاتها ولكن مشاركة العالم هذه التجربة ضمن تدوينات مميزة تحيط بكل ما يهم المعزاة ليكون كل من يريد دخول هذا الميدان على دراية مقبولة بهذا الحيوان وأفردت في فترة ما مدونة خاصة بها قبل أن الحقها مجمعة هنا،

ميدان تربية الماعز ميدان ممتع فعلا ومربح لمن اعطاه من وقته وعشقه ويمكن لمن اراد الاطلاع على كل التدوينات الرجوع اليها (12 3 4 5 6 7 8 910) .

قمت أيضا بتربية الدواجن وبنفس منهج مشاركة العالم ما اعرف نشرت تجربتي وتلاقحت مع العشرات من مربي الدجاج، تطور العدد لدي من 5 دجاجات ليصل اربعين دجاجة مات اغلبها خلال ايام صيفية حارة جدا حصدت الدجاجات وخصوصا الفصيلة الممتازة منها، كانت تجربة مفيدة بنجاحاتها وفشلها وخسارتها ومرابيحها.

اكتشفت مع اطفالي تصرفات حيوان كنا نظنه معروفا لدينا لاجد لديه تصرفات نجهلها كليا، قارنت خلال هذه التجربة المنتوج الطبيعي البيولوجي بالمنتوج التجاري لتكون المقارنة غير قابلة اصلا لتحصل، كانت تجربة فلاحية وتعليمية ايضا لصغاري  من خلال المشاهدة  المباشرة لخروج الصيصان من البيض والعناية بها بعد ذلك، وشاركت التجربة العالم ضمن مدونة خاصة ارتأيت في الاخير حذفها ونقل محتوياتها هنا ونشرت تدوينتين فقط في انتظار البقية ان شاء الله.

قمت أيضا بتجربة نوعية لا أظن هنالك من قام بها في جهتي وهي تربية الخنافس المحلية لدينا وانتاج اليرقات ضمن تجربة علمية كنا نجهلها صغارا، فعندما كنت طفلا كانت اجمل هواياتي صيد العصافير في واحتنا، واكبر مشكل لدينا كاطفال وقتها كان العثور على تلك الدودة الصغيرة التي نغري بها العصفور، عندما كبرت عرفت ان تلك الدودة ليست دودة ولكنها يرقة وهي ابنة الخنفساء السوداء الصغيرة التي تملأ جهتي وموجودة في كل الاماكن، بحثت ايضا في هذا المجال لاكتشف سوقا عالميا كبيرا خاصا بتلك اليرقات البسيطة وهي سوق في تطور مطرد بل هنالك شركات عملاقة توجهت لانتاجها للاستهلاك البشري، بالنسبة لنا اسلاميا فهذه التجربة تصلح لتكون نواة ممتازة لبرنامج تجاري خاص بانتاج غذاء حيواني متطور ويكفي ان اقول لك أني وجدت سعر الكغ الواحد من يرقات الخنافس  في حدود 22 يورو في كثير من المواقع وبسعر اقل قليلا في مواقع أخرى، نشرت تجربتي العملية لتكون نواة تجربة لمن يريد دخول برنامج التسويق التجاري لهذا المنتج ونشرتها لتكون نواة تجربة مسلية للاطفال في النوادي العلمية ومكنتني التجربة من تمثيل مدرستنا الابتدائية في  مهرجان علمي دولي لمدة ثلاثة ايام حيث كانت ورشتنا العلمية الخاصة بالخنافس من انجح واندر الورشات.

ويمكن اذا اردت الاطلاع على التجربة الكاملة دخول الروابط التالية ( 1  –  2  –   4   5 )

ضمن العمل الفلاحي ايضا، أنا في الاصل ابن فلاح صغير ونشاطنا الاساسي يتمثل في انتاج التمور واساسا “دقلة النور”، انضممت منذ ثلاث سنوات لهيكل فلاحي صغير يختص في انتاج البيولوجي، وقبل حتى هذا الانضمام كنت انتج تمورا بيولوجية لمعرفتي ببلاوي المواد الكيميائية على المنتج والتربة وبالتالي على البشر، عربيا البيولوجي يعاني مصاعبا جمة في الانتاج وفي التسويق أيضا لأن البيولوجي دائما اقل “جمالا” من الصناعي وهذه لا يدركها المستهلك للأسف مما يجعل الفلاج مجبرا على سلوك طريق الصناعي والكيميائي، فكيف تقنع مستهلكا عاديا ان التمور التي تظهر اقل جمالا وتظهر للعين اصغر من غيرها وتبدو اقل نضارة من الاخرى اكثر منفعة صحيا؟، الجهل الشعبي بضرورة استهلاك البيولوجي أتعب الفلاح المؤمن .بمشروعية مد المستهلك بمادة صحية فمادام السعر هو نفسه تقريبا فما الحافز الذي يدفع الفلاح لينتج كمية أقل؟ وتبقى الحكاية حكاية اقتناع في انتاج يرضي رب العباد قبل العباد والوعي الصحي بدأ يتطور ومن المؤكد ان المنتج البيولوجي سيجد حظه حتما ولو بعد حين.

******

سلسلة ماذا قدمت لهذا العالم؟

1 – ماذا قدمت الى هذا العالم ؟ – مقدمة

2 – ماذا قدمت الى هذا العالم ؟  (2)

3 – ماذا قدمت الى هذا العالم ؟ (3)

4 – ماذا قدمت الى هذا العالم ؟ (4)

5 – ماذا قدمت الى هذا العالم ؟ (5)

6 – ماذا قدمت الى هذا العالم ؟ (6)

يتبع

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*