الرئيسية / مشاريع مميزة / مشروع تربية الدواجن (1)

مشروع تربية الدواجن (1)

أنا أعيش في قرية ريفية صغيرة، ينحصر النشاط الاقتصادي لاغلبية سكانها في العمل الفلاحي واساسا إنتاج “دقلة النور” وهي نوعية تمور ذات جودة عالية جدا، توازيا مع هذا النشاط الاساسي تتواجد دائما أنشطة صغيرة موازية تصلح لنطلق عليها تسمية “مشاريع عائلية صغيرة” وهي صغيرة باعتبار أنها تكون في الاغلب تحت رعاية مبسطة من العائلة، هذه المشاريع الصغيرة قد تتطور لتكون مشاريع كبيرة وضخمة، مع مرور الوقت وتطور الخبرة في التعامل واتساع العمل يمكن ان تتغير كثير من المرتكزات البسيطة ليتطور المشروع الصغير ككل.

سيكون مشروع تربية الدواجن هنا نافذة صغيرة لمشروع صغير انفذه واتابعه معكم بسلبياته وايجابياته، مشروع بسيط جدا كبداية، بدأت المشروع من الصفر فعلا، وتطور الحال قليلا ليتوقف بعد عامين لظروف عديدة واعود مجددا للبداية من جديد، لتكون تجربة مفيدة لي ولمن يتابع على حد السواء، وفي كل الاحوال نجاحا او فشلا سأكون سعيدا بمشاركة عملي معكم، سانشر تباعا كل تدويناتي التي نشرتها سابقا في مدونتي الخاصة بتربية الدجاج والتي حذفتها للضغط الكبير الذي احسسته ولرغبتي في تجميع كل ما انشر في موقع واحد، ثم ساواصل تدوين التجربة كما يحصل فعلا.

البداية:

– 6 دجاجات عادية لا تتميز بأي ميزة خاصة مهما كانت شكلا أو إنتاجا
– ديك عادي لا يتميز باي شيء خاص لا شكلا ولا فحولة.
– مساحة صغيرة جدا ليعيش فيها هذا الجمع الصغير من الدجاج.
– التغذية : فضلات المطبخ العائلي اليومي.

لكن، لماذا لم اختر نوعية ممتازة من الدجاج معروفة بانتاجها بيضا ولحما وبدأت بالفصيلة العادية؟، بسيطة، للاسباب التالية:

  • غلاء سعر الدجاج الممتاز مما يضع صعوبة أمام الكثيرين وخصوصا ممن يحتجون بابسط سبب للخمول.
  • انتشار الغش مما يعرض الكثرين لخسارة أموالهم على دجاج ممتاز ليكتشفوا أخيرا أن دجاجهم عادي جدا.
  • وجود هذا الدجاج الممتاز في أماكن قد لا يصل اليها الشخص العادي الا بامكانيات مالية اضافية.
  • الدجاج العادي الذي أقصده هو الدجاج الموجود عند جيرانك وأهلك والمنتشر في محيطنا مما يجعله متأقلما أكثر من غيره في نفس البيئة.
  • اكتساب الخبرة بأقل التكاليف ومع تطور الخبرة يقع ادخال النوعيات الجيدة في التربية.

لمن أتوجه؟:

كل تدويناتي الخاصة بالماعز الحلوب سابقا والخاصة بالدواجن حاليا موجهة لكل الناس طبعا ولكن أخص منهم: العاطل عن العمل، الفقير الذي يريد أن يغير وضعه المزري، المحتار الذي يسأل دائما كيف أبدأ؟ وبماذا أبدأ؟، الشاب الذي يريد أن يكون مليونيرا وليس يحلم بأن يكون، فقد حلمت قبلا بهذا واستيقظت سريعا من الحلم، صاحب العزيمة القوية والصبر الطويل، من يؤمن بالبداية من الصفر.

ماذا ستجد في هذه المدونة؟:

  • تدوينات حول كل ما يحيط بعالم الدجاج: تكوينا، أنواعا، تربية، صورا، تسويقا.
  • كتبا للتحميل المجاني حول الدجاجة وأخواتها.
  • دراسات علمية مترجمة تحيط بميدان تربية الدجاج.
  • أجمل ما في الحكاية أني أنا نفسي أتعلم ولست خبيرا ولكن ما سأدونه هنا هو التجربة وليس أجمل من التجربة.

البداية:

بدأت كما ذكرت سابقا بأبسط عدد يمكن تصوره اتباعا لطريقة أهدف منها ليصبح لدي مزرعة دواجن كبرى، هو هدف أرجو أن اصله يوما ما، البداية المصورة أضعها أمامكم، 6 دجاجات وديك، الديك الأبيض يملأ الاسطبل ضجيجا والدجاجات لا يتوقفن عن البحث في الارض، حسنا جدا هذه هي البداية البسيطة.

تحياتي لكم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*