الرئيسية / ركن الاسرة / الفرق بين ممارسة الرياضة وبين مشاهدتها

الفرق بين ممارسة الرياضة وبين مشاهدتها

sport-jihed-gorsane

 

حسب دراسة الدكتورة علياء أنور : عزيزتي الأم أعلم أنك تعرفين أهمية التمارين الرياضية لطفلك حيث أن جسمه فى مرحلة بناء مستمر، فهو يحتاج إلى الرياضة لبناء العضلات والعظام والقلب وغيرها كي تنمو بشكل طبيعى وسليم .. لكن هل تعلمي عزيزتي الأم أن الرياضة كما لها أهمية في بناء الأجسام فإن لها دور هام في بناء الشخصية السليمة، لا تتعجبي فالألعاب الحركية المنظمة تساعد علي نمو الأطفال من الناحية الذهنية والنفسية بصورة صحية، وتزيد من الثقة بالنفس وتقدير الذات والشعور بالإنجاز.
إن الرياضة تساعد طفلك علي الاندماج مع المجتمع والتفاعل مع أقرانه والتعود علي الحياة مع الغير وقد أثبتت الدراسات أن الأطفال الذين يمارسون الرياضة أقل عرضة لممارسة بعض العادات السلبية غير الصحية كالتدخين أو تعاطى المخدرات فلا تظني أن ممارسة الرياضة لطفلك هو إهدار للوقت بل هى تحفيز لطاقاته وتنظيما لوقته وحفاظا على صحته.
إن الطفل الممارس للأنشطة الرياضية نادرا ما يصاب بالقلق والتوتر و يسعد بالنوم العميق الهادئ و عن طريق اللعب يتعلم الطفل كيف يعبر عن نفسه واكتشاف ذاته كما انه يكتسب الثقة بالنفس تتعلم الطفل كيف يبتكر و يتعلم الطفل العمل الجماعي وكيفية التعامل مع المجموعة مما يبعده عن الأنانية والفردية.
ممارسة الرياضة بشكل مستمر تساعد الطفل في التفكير بطريقة أفضل لأنها تمنحه فرصة للتحدث مع الأشخاص الذين يتشاركون معه اللعب وتدفعه الى تبادل الآراء مع زملائه.

أيتها الأم العزيزة، لا تترددي في تشجيع طفلك على ممارسة الرياضة التي تعدّ مدرسة مهمة جداً في حياته واحرصي علي ترسيخ مفهوم الفرق بين ممارسة الرياضة وبين الاستمتاع بمشاهدتها فقط. 🙂

مقال بقلم : جهاد غرصان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*